من لم يمت في الماء غرقا يموت فيه مرضا

Current Affairs and hot topics.
أحداث جارية وقضايا ساخنة

Moderators: nihadsirees, Jihan, sahartawfiq, weamnamou

من لم يمت في الماء غرقا يموت فيه مرضا

Postby عبد حامد » Thu Mar 24, 2016 4:47 pm

من لم يمت في الماء غرقا يموت فيه مرضا

امر مؤلم وموجع ومفجع,ان يصل حال المواطن العربي,الى هذا الحد الكارثي والمأساوي ,حتى بات الانسان العربي,يحلم بكأس من الماء النقي الصالح للشرب,بعد ان اصبح عدد المواطنين المصابون بمختلف انواع الامراض القاتله,التي سببها المياه الملوثه والغير صالحه للاستهلاك البشري,ارقاما مخيفه ومفزعه,ففي مصر وحدها,بلغ عدد المصابين بالتهاب الكبد الفايروسي وحده,اكثر من عشره ملايين مواطن مصري,هذا بالاضافه الى الامراض الاخرى,لذات السبب,اما في العراق فالامر اسوء من ذلك بكثير وكثير جدا,خصوصا بعد ارتفاع نسبه الاصابه بالامراض السرطانيه والجلديه,والتشوهات الخلقيه بين حديثي الولاده,بسسب الحروب التي شهدها هذا البلد,مما رفع نسبه التلوث البيئي,الى درجه غير مسبوقه,والى الحد الذي باتت فيه بعض المناطق غير صالحه لحياه الحيوان وليس الانسان فقط,والحال لا يقل عن ذلك كثيرا,في السودان وليبيا ولبنان,هذا البلد الذي كان يعد بحق,سويسرى الشرق الاوسط,والعالم كله شاهد عبر وسائل الاعلام العالميه المختلفه,كيف غمرت اكداس القمامه وجه بيروت وقلبها تماما,ولازالت الى اليوم,هذا الحال اصاب المواطن العربي,بالذهول والصدمه,وبات يتساءل هل تقف وراء ذلك,اطراف معاديه للعروبه والعرب,خصوصا وهو يرى,كيف يسجل العالم قفزات حضاريه وثقافيه واجتماعيه وعلميه ,يوميا ومع تطور الزمن,بينما يحصل نقيض ذلك ,في بعض مناطق اسيا وافريقيا,وهل لذلك علاقه بما شهده ابناء شعبنا العربي,من احتجاجات عارمه,ومسيرات حاشده,وما افضت اليه من احداث ومتغيرات,وكيف يتسنى للاجيال العربيه,في مثل هذا الواقع ان تعمل وتبدع وترتقي,هذا بالاضافه الى ماساه اللاجئين المروعه,لقد ابتلعت مياه البحر المتوسط لوحده,وفي عام واحد اكثر من ثلاثه الاف مواطن,هذا فقط حسب الاحصاءت الرسميه,اما في الواقع ,الرقم اكبر من ذلك بكثير,وهكذا فمن لم يفقد حياته في الماء غرقا,يفقدها به مرضا,هذا العنصر الفريد في الطبيعه,الذي خلق الله منه كل شي حي,حوله الانسان بفعله وعبثه وظلمه,الى سم زعاف قاتل ومميت,,يا ايها الساده الكبار دورا وحجما ومسؤوليه,نحن ابناء كوكب واحد,واخوه في الانسانيه,هل من العدل والانصاف,ان يشرب بعضنا,الماء الصافي الزلال,بينما تشرب الاغلبيه السم الزعاف,ويشبع بعضنا الى حد التخمه,بينما يموت الاخرين جوعا ومرضا وبردا وقهرا,وانتم قادرون على وضع نهايه لكل ماسي العالم وكوارثه,وعلى فعل اكثر من ذلك,نعم قادرون على بسط العدل والمساواه,بين شعوب الارض كافه,وعسى ولعل ان يكون هذا هو هدفكم الانبل وغايتكم الاغلى والاسمى
.عبد حامد
عبد حامد
 
Posts: 22
Joined: Thu Apr 18, 2013 3:52 pm


Return to Hot Issues/ قضايا ساخنة

Who is online

Users browsing this forum: No registered users and 2 guests

cron