صليل السيوف و صرير السرير

أرسل رأيك أو مقالك هنا

صليل السيوف و صرير السرير

Postby خالد القشطيني » Fri Feb 22, 2013 9:06 pm

صليل السيوف و صرير السرير
Image

خالد القشطيني

يقول شكسبير في مسرحيته هملت ان العالم كله مسرح. و لكنني ارى ان الشاعر الانجليزي اخطأ المرمى. كان الاجدر به ان يقول العالم كله سرير. فعليه ولدنا و عليه نموت. اذا تعبنا او مرضنا آوينا اليه. نتزوج فيسوقنا القوم لسرير العرس. و عليه تفقد كل يوم في العالم الوف النساء بكاراتهن. وقد لعب في تاريخ الانسان ادوارا رهيبة. الماركسيون يقولون ان المادة تحرك التاريخ. اتفق معهم اذا كانوا يقصدون بها المادة المصنوعة منها الأسرة. بيد ان الجواهري شرح ذلك بقوله ان امورالناس طرا يصرف من اعنتها الرغيف. و لو تأمل الرجل قليلا و استعرض تاريخه لقال ، بل يصرفها السرير. و اين صليل السيوف من صرير السرير. فمنه انفجرت حروب طروادة بعد ان خانت هلينا الحسناء زوجها مليناوس، ملك اثينا . وعلى سرير كليوباطرة شق انطونيو امبراطورية روما و من سرير الوصيفة آن بولين ثار الملك هنري الثامن على سلطة الفاتيكان. و كل ما سمعناه عن صليل سيوف عنترة العبسي يعود لما سمعه من صرير سرير ابنة عمه عبلة.
لهذا يولي البشر اهمية خاصة لهذه الصناعة، صناعات الأسرة. المزارعون في العراق يصنعونه بدقة من سعف النخيل. و الاغنياء في الصين يصوغونه من الذهب الخالص. و في الهند يصنع الراجات سريرهم من خشب الصاج. و في اوربا يصنعونه من الحديد الفولاذ. و على نقيضهم يعرس الاسكيمو على اسرة من الثلج. الاغنياء يزينونه بالمجوهرات و البسطاء يزينونه بالسجاد و الفقراء بالحصران.
لست من علماء الاقتصاد و لكنني اسمع كثيرا عن مقاسات مستوى المعيشة. كانت مجلة الايكونومست تقيسه بثمن الهمبرغر في كل بلد. يقيسونه في مصر بثمن اوقية الخبز، كما كان في عهد مبارك و كم ارتفع في عهد الاخوان المسلمين. في العراق يقيسونه بثمن الوظيفة. كم اصبح عليك ان تدفع رشوة للمدير او الوزير لتحصل على وظيفة منه. في الخليج يقيسونه بمهر الزواج، و احيانا بأجرة الشغالات. في الصومال يقيسونه بمبلغ فدية المخطوفين. لم يتم اي اتفاق على عامل مشترك واحد. و لهذا اعتقد ان السرير خير مقياس لمعدل معيشة الشعوب. فكلها تستعمل السرير وبالأمكان قياس تكلفته في اي بلد. و رغم ان اكثر المصريين اصبحوا ينامون على الارض و على ارصفة الشوارع فما زال هناك من المسؤولين من لا يقضون ليلة واحدة بدون سرير وفير. و من الممكن للباحث المهتم بالموضوع ان يسألهم من اين جئتم بثمن هذا السريرو كم؟ لا يجيبونه فينصرف منهم ليبحث كم من الناس ينامون على سرير، كم منهم يملك سريره؟ كم ورث سريرا و خلف سريرا؟ او سرق سريرا؟
تحير باحثون آخرون في اصل الكلمة" سرير". يعتقد البعض انها من السرور والمسرة فعلى السرير يذوق المرء اطيب الايام والذ الساعات من هذه الايام. و لكنني كواحد مغرم بالاعتراض و خبير في خبايا الاسرة ارى ان الكلمة اشتقت من السر و السريرة. فعلى السرير يكشف الانسان ، رجلا كان او امرأة، حقيقة سريرته و مزاجه و اهوائه و عليه ايضا يواجه شروره و خطاياه و نواقصه فتقض عليه نومه و تعذب ظميره. ويا من يكشف اسرار سريرالنساء وسريرة الرجال؟
خالد القشطيني
 
Posts: 8
Joined: Fri Feb 22, 2013 9:01 pm


Return to Articles and Views/ مقالات وأراء

Who is online

Users browsing this forum: No registered users and 1 guest

cron